21.1 C
Sanaa
الثلاثاء, أكتوبر 4, 2022

اخر الاخبار

الاستفتاء

صهاينة العرب .. أقل من أن يبيعوا فلسطين !!

الاكثر قراءة

وكالة النجم الثاقب:

الشعب الفلسطيني الجبار في ثورة ومقاومة مستمرة في حالة غليان ورفض للعبودية والاحتلال الصهيوني .
ظن صهاينة العرب من الخليج حتى المحيط ان الشعب الفلسطيني قد تعب ومات وانهار من كثر خيانات ملوك ورؤساء العرب المتثصهينين ومن الخيبات المتتالية التي تصدر منهم .
فخاب ظنهم وخاب مايسعون اليه فبالامس القريب وقف الشاب الفلسطيني وسط تل ابيب بسكينة بسيطة جندل بها اربعة صهاينة في موقف يجسد قمة الاباء والعزة والشجاعة.
وبعده تلاحقت الملاحم البطولية الشجاعة من اشرف الرجال الشجعان في فلسطين اربكت صهاينة العرب في السعودية والامارات والاردن ومصر واحرجتهم اكثر مما اربك العدو الصهيوني .ظهر الاقزام والخونة امام شعوبهم بشكل واضح لاغبار ولاضباب عليه ظهر الخونة العملاء بشكلهم الحقيقي ..الذي هو خونة وعملاء امام شعوبهم التي لابد ن تنتفض وتثور ضد هذه الوضعية المخزية التي وضعهم فيها قادتهم .
علبهم ان يشاهدوا مقدار الظلم الذي لحق بفلسطين ومقدار الاضطهاد الفظيع الذي يعانية الشعب الفلسطيني والتهويد والتدنيس للقدس الشريف محور قضيتنا وقبلت وحدتنا .
ان يشاهدوا مقدار حزن الاطفال وهم يرون قطعان الصهاينة تنهال على ابائهم ضربا وهم لايقدرون على فعل شيئ سوى الصراخ والهروب بعيدا من القطعان المتوحشة الصهيونية .
وان يحاسبوا قادتهم على التطبيع والصهينة .
ولابد من قول الحق والانصاف من كل الشعوب العربية الحرة وهو تقديم اجل واعز تقدير للجمهورية الاسلامية الايرانية التي تقف وبصدق وبكل قووة وتتحمل الاذى والحقد الصهيوامريكي والاعرابي المتصهين في سبيل دعم القضية الفلسطينية ونصرة الاقصى في موقف لايمكن ان تقفه الدول السعودي او الديلة الاماراتية بل العكس فهاتان العميلتان هما من اباحوا فلسطين والاقصى اليهود بحسب مواقفهم والا فانهم اقل من ان يتحكموا في مسار تحرير القدس .
فغاقد الشيئ لايعطية ومن لايملك قراره لا يقرر عن غيره.

امة الله الكاظمي