23.8 C
Sanaa
الإثنين, أكتوبر 3, 2022

اخر الاخبار

الاستفتاء

سقوط عنوان الشرعية .. السعودية فقاسة الدنابيع !

الاكثر قراءة

وكالة النجم الثاقب:

طوي الخائن هادي والقي به الى سلة حمام الفندق ومعه الخائن علي محسن وتم استبدالهما بهندسة جديدة لم يتوقعها المرتزقة المتشاوروين بالرياض.
ثمان سنوات شنت فيها السعودية عدوانا على الشعب اليمني وجلبت معها تحالفا ضم شذاذ الافاق من كل حدب وصوب تحت عنوان إعادة الشرعية الى صنعاء والمتمثلة بالفار هادي الدنبوع وحكومة الفنادق، سبع سنوات يقتل فيها الشعب اليمني ويحاصر ويمنع عنه الدواء والغذاء والوقود وارتكبت في حقه ابشع الجرائم واستخدمت افتك الاسلحة المحرمة دوليا وكل ذلك من اجل عودة الشرعية المزعومة وانها الانقلاب كماضلوا يروجون ويشترون الولاءات تحت ذلك العنوان الذي تم تسويقه دوليا واقليميا وامميا ان الخائن الفار عبدربه منصور هادي رئيس منتخب وخوض العدوان من اجل الديمقراطية والجمهورية.
اليوم سقطت ورقة التين الشوكي التي تغطي بها السعودية عورتها وأتت بمن يلتقط لها الشوك بقفازات جديدة عبر اجبار الدنبوع الخائن هادي اعلان تشكيل ماسمي مجلس القيادة الرئاسي واقالة الخائن علي محسن وهذا ماكان واضحا على وجهه وعدم جرأته رفع جفون عينيه وهو يقرأ ماكتب له وماأمر ان يقرأه.
مسرحية هزلية ستجمع السعودية لها الترحيب من عواصم تحالف العدوان وتحشد القبول الدولي للوجوه الجديدة التي تمرر مخططاتها عبرها، ولم تبخل السعودية والامارات بدعم هذا التوجه بثلاثة مليارات دولار، وعقد لقاء مع اميرهم وولي نعمتهم محمدبن سلمان وتوديع الدنابيع الجدد لدنبوعهم الكبير وتقبيل رأسه.
توليفة الدنابيع الجدد ادوات مستخدمة منذ اكثر من سبع سنوات وستوحد جهودها بتوجيهات سعودية واماراتية لخدمة تحالف العدوان وتسهيل خروج السعودية من المشهد اليمني بدون تحمل تبعات العدوان وتصوير العدوان على الشعب اليمني وانه ازمة بين فرقاء يمنيين وواجب السعودية ومجلس التعاون الخليجي السعي للاصلاح فيما بينهم وهذا مالم ينطلي على الشعب اليمني الذي يعرف جيداً من يعتدي عليه ويحاصره.
قنوات اعلام تحالف العدوان مليئة بالمحللين الامعات الذين باركوا الخطوة التي وصفوها بالتارخية والفارقة والفاصلةوالتحول وغيرها من التسويقات لهذا الاجراءات الغير شرعية ودستورية وهم انفسهم من اصموا آذان العالم بماتسمى الشرعية ورمزية الشرعية وضرورة استعادتها واستعادة الدولة التي هربوا منها واستدعوا العدوان عليها وعلى الشعب اليمني وهم خارج اليمن.
هذه الاجراءات التي جاءت على اساس اظهارها انها نتيجة لمشاورات المرتزقة لم تكن كذلك فقد كان ماجرى معد له مسبقا منذ اكثر من عام.
الهدنة المعلنة من الامم المتحدة جاءت لتهيئة الاجواء لهذا التدوير لمخلفات تحالف العدوان وفتح مطار صنعاء الدولي وفتح ميناء الحديدة جزئيا كان لمرافقة هذه السفاح الذي افضى لمولودة جديدة اسموها الشرعية الجديدة والفترة الانتقالية الوليدة والتي لايعرف لها أب سوى سمو الامير وماعلى مجلس الادوات سوى العناية بهاوتجميع صفوف الشرعيات الصغيرة وجمعها على اسرة الامير والسفير فمن سبقهم كان حرم السفير وزوجة الامير.
هذه التفريخات لاتعني الشعب اليمني الصابر المجاهد ولن تنطلي عليه محاولات تبرأة عدوان السعودية والامارات وتحميل الخونة مسؤليتها.
على مايبدوا ان ولادة شرعية جديدة بالرياض تنبئ ان حملا جديدا تحمله الامم المتحدة ليحدد لهاقادم الايام ساعة المخاض وهذا مالم يؤدى الى طريق السلام مالم تستجلب السعودية والامارات الى طاولة امام صنعاء تسبقها اجراءات ايقاف العدوان ورفع الحصار وخروج القوات الاجنبية مالم فاعاصير اليمن تعرف طريقها.
وعلى الباغي تدور الدوائر.
اللافت في اعلان الدنابيع قال الاخوة انصارالله الحوثيين ولم يقل الانقلابيين على الشرعية المدعومين من ايران كماهوخطابهم خلال ثمان سنوات سبحان الله مغيرالاحوال من شرعية الى شرعية ومن دنبوع الى دنابيع.
اليمن ينتصر… العدوان يحتضر
الحصار ينكسر
الله اكبر.. الموت لامريكا.. الموت لاسرائيل … اللعنة على اليهود.. النصر للاسلام.

بقلم : هاشم علوي