10.4 C
Sanaa
الثلاثاء, ديسمبر 6, 2022

اخر الاخبار

الاستفتاء

طهران: طلبنا مراراً من بغداد وأربيل منع الأنشطة الإرهابية ضد إيران

الاكثر قراءة

وكالة النجم الثاقب:

دان المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، ناصر كنعاني، اليوم الجمعة، التصريحات والمواقف الصادرة عن بعض الدول بما في ذلك ألمانيا والولايات المتحدة، والتي دانت استهداف مواقع الجماعات الانفصالية الإرهابية في إقليم كردستان العراق.

وقال كنعاني خلال مؤتمرٍ صحافي إنّ “إيران طلبت مراراً من مسؤولي الحكومة المركزية العراقية، وكذلك من مسؤولي إقليم كردستان، التصدي ومنع أنشطة العناصر والجماعات الانفصالية والإرهابية”.

وتابع كنعاني: “طهران أعربت عبر مذكّراتٍ رسمية، وفي اجتماعاتٍ عديدة في طهران وبغداد وأربيل، عن معارضتها الشديدة لاستضافة إقليم كردستان الجماعات الإرهابية المناهضة لإيران”.

وأوضح كنعاني أنّ “إيران تحتفظ بحقّها في الدفاع عن الأمن القومي الإيراني ضد الأعمال العدائية القادمة من أيّ مكانٍ، استناداً إلى قواعد القانون الدولي وأحكام ميثاق الأمم المتحدة، وهي ستواجه بحزم أي أعمال إرهابية”.

ولفت إلى أنّه “للأسف، الدول التي أصدرت البيان تنتهك مسؤوليتها الدولية في مكافحة الإرهاب، وتواصل عادتها المؤسفة المتمثلة في السلوك الانتقائي والتمييزي، وفي الوقت نفسه، تُصدر مثل هذه التصريحات أحادية الجانب التي تتعارض مع سيادة الدول”.

وأشار إلى أنّ “إيران، على عكس الدول التي أصدرت البيان، ثابتة في التزاماتها وجهودها الدولية من أجل منع الإرهاب ومكافحته بشكلٍ فعّال”.

وأعلن حرس الثورة في إيران، الأربعاء الماضي، بدء مرحلة جديدة من العمليات العسكرية ضد مراكز التنظيمات الإرهابية في إقليم كردستان العراق.

جاء ذلك في بيانٍ أصدرته القوة البرية التابعة لحرس الثورة، قالت فيه إنّه “في ظل استمرار التهديد الذي تشكله التنظيمات الإيرانية الإرهابية المعارضة للثورة لأمن الشعب الإيراني واستقراره، بدأت مرحلة جديدة من عملياتنا العسكرية ضد مقرات هذه التنظيمات المستقرة في عمق إقليم كردستان العراق ومراكزها ومعسكراتها”.

وأمس، أوضحت القوات البرية في حرس الثورة الإيراني أنّ “استهداف الجماعات الانفصالية الإرهابية في إقليم كردستان العراق جاء بعد تدخل هذه الجماعات في أعمال الشغب الأخيرة في إيران، ومع عدم التفات إقليم شمال العراق إلى التحذيرات لإغلاق مقراتهم”.

اقرأ أيضاً: السلطات الإيرانية تعتقل خلية إرهابية والجيش يؤكد استعداده لمواجهة التحديات

يُذكر أنّ حرس الثورة في إيران استهدف، في آذار/مارس الماضي، “مركزاً استراتيجياً للمؤامرات الصهيونية” في شمال العراق بالصواريخ، باستخدام “صواريخ قوية ودقيقة”.

وكشفت مصادر للميادين أنّ “الهجوم جرى بأكثر من 10 صواريخ بالستية دقيقة، نجحت في استهداف مقر استخباري وأمني إسرائيلي في محيط أربيل”.

اقرأ أيضاً: واشنطن تعلن مقتل أميركي بالاستهداف الإيراني لمسلحين في كردستان العراق