15.8 C
Sanaa
الأربعاء, أكتوبر 5, 2022

اخر الاخبار

الاستفتاء

اليمن السعيد..سيبقى صامدا ،ويعود سعيدا

الاكثر قراءة

__ لله درك ،وما أعظمك ،وأبهاك من شجاع إقتحامي فارع الإباء باسق الكرامة ، تأبى الضيم ،والتسلط والخنوع .. أيها السامي المنير إقداما .. أيها اليماني المنبثق من رحم الحق والحرية والعدالة والكرامة الانسانية .

__ أيها المقاتل الصنديد الذي أدهش العالم بإقتدار الصمود والمقاومة والقتال اللائق بشخصك الكريم المكرم ،المسدد برعاية الله في كل خطوة ،والمدعوم بمدد منه سبحانه وتعالى ،فقتالك وصمودك وعنادك المهيب الاسطوري من أجل الحق صار نبراسا ومنارا وفنارا لكل الاحرار في العالم فأنت الملهم لكل متطلع الى رفض الاحتلال والخنوع والاذلال
__ أيها اليماني المتمترس بضوع الايمان البالغ الازدهار ،ما أبهاك في سنة صمودك السابعة حيث يتأكد على أرض اليمن المدد الرباني والرعاية الالهية ،وحيث تأييد القاهر الجبار للمؤمنين بالحق وبوعد الله المؤمنين بالنصر المؤزر .
__ سبع سنوات من مقاومة العدوان الهمجي غير المسبوق في تاريخ تعدي حدود الله ، فهو عدوان جبان وإن كثرت أنيابه ومخالبه ونزعاته ،بالغ الخسة والحقد والافتراء والاعتداء ،أقدم عليه أذلّاء الطاغوت الامريكي ،بقيادة السعودية .
__ أسم الله عليكم يا فخر الفرسان وعناوين العهود الصادقة أيها المقاتلون اليمنيون وأنتم تتكاتفون بركانا غاضب الحمم مدافعين عن حقكم وتزدادون صلابة وتماسكا وتتسامون إيمانا بإذن الله الواحد القهار ،وهو سبحانه الذي وعدكم بالنصر وجعلكم جنوده في دفاعكم عن الحق والحرية والكرامة .
__في السنة السابعة للصمود اليمني بوجه العدوان البربري وعلى أعتاب السنة الثامنة يتأكد للعالم أن الشعوب الحرة المؤمنة بالله الواحد المهيمن التي لا تخضع ولا تخنع هي الأَوْلى بالحياة المكرّمة وبالتسديد الرباني ، فالشعب اليمني ( عَقَلَ وتوكّل) ، حيث حملوا كل أنواع السلاح المطهّر بوعد النصر وأقتحموا جموع تحالف البرابرة والحقوا بها هزائم منكرة .
__ اليمن السعيد لن يكون إلا صامدا لكي يبقى حرا ويعود سعيدا بكرم الله ..فأكثر من ثلاثين مليون يماني يتساندون للدفاع عن حريتهم وعن أرضهم البالغة أكثر من ٥٥٠ الف كم٢ بكل خصبها وامتلائها بالثروات من كل نوع مما أسال لعاب طمع الاعداء بقيادة (الجارة الشقيقة) السعودية التي ( إشترت ) مرتزقة وحاقدين وطامعين وسمتهم ( قوات التحالف … )
أكثر من ١٢ دولة وتنظيمات تمتهن تصفية الانسان شاركت في الاعتداء على شعب اليمن الذي وجد طريق التقدم وهو ينفض عن نفسه تراكمات الماضي وظلم الاشقاء …
عشر دول عربية شاركت بالعدوان وبطرق ومستويات قتالية مختلفة .. هي ؛
السعودية_ مصر _ السودان _ الاردن _ المغرب _ الكويت _ الامارات _ البحرين _ قطر _ الصومال_ ..وتدعمه بالسلاح والخبرة العسكرية أمريكا وبريطانيا والكيان الغاشم .. ويتعاون معهم بالاعتداء تنظيم الدولة والقاعدة ..وبعض هذه الدول أنسحب أو شارك رمزيا ،أو دعم دعما محدودا ،ولكنهم على أي حال قبلوا بالظلم والعدوان وخالفوا إرادة الله ،وخنقوا ضمائرهم ، وإستجابوا لأطماعهم منذ البداية .
__ فما أعظم شعب اليمن فخر الاحرار الذي قبل التحدي متمسكا بالعروة الوثقى ، وبمنهج إمام المتقين عليه السلام فلم يستوحشوا طريق الحق لقلة سالكيه ، ولم يعطوا بأيديهم إعطاء الذليل ، وإنما هتفوا في ساحة الوغى .. هيهات منا الذلة ..
… نحن معكم أيها الصناديد بملايينكم الثلاثين وحيثما تكونوا فأنتم في العقل والضمير والقلب ، نشارككم وكما تأملون بنا خيرا .
…وما النصر إلا من عند الله .

 


سميرة الموسوي